هل الحلزون سام ؟

بواسطة رائد نهال
3٬095 مشاهدة
هل الحلزون سام ؟

يُعد الحلزون من أقدم الحيوانات التي ظهرت على وجه الأرض، وتتغذى العديد من الحيوانات البرية على الحلزونات، كما تعيش الحلزونات في المناطق البرية، وداخل المياه العذبة، بالإضافة إلى المحيطات، وعلى الرغم من انتماء الحلزون إلى الحيوانات الأليفة؛ ولكنها تُعد آفة من الآفات التي تُهاجم أي محصول زراعي، وتُدمره، في هذه التدوينه سوف نتعرف علي معلومات عن الحلزون وهل الحلزون سام ام لا.

هل الحلزون سام ؟

هل الحلزون سام ؟


هل الحلزون سام ؟

يسأل العديد هل الحلزون سام ام لا، يعد الحلزون المخروطي الأكثر سمية من بين 500 نوع حلزون بحري معروف، وقد نسبت إليه عدة وفيات بشرية، إذ تتركب سمومه من مئات التراكيب المعقدة والسامة ينقلها الحلزون بواسطة حربة تشبه السن أمام خرطومه الممتد، لا يوجد هناك مضاد للسم ويقتصر العلاج على إبقاء الضحية حية حتى يزول السم من الجسم.

القواقع المخروطية هي حيوانات بحرية يمكن أن يصل طولها إلى 6 بوصات توفر أصدافها الملونة الحماية من الحيوانات المفترسة بالإضافة إلى تحذير، إذا رأيت الحلزون المخروطي ذات ألوان زاهية، فمن الأفضل تركها كما هي القواقع المخروطية تحمل سمًا قويا مصممًا لجعل فريستها ثابتة على الفور يختلف السم بين أنواع الحلزون المخروطي، لكن بعضها يحتوي على خليط مما يقرب من 100 سم.

هل الحلزون سام ؟

هل الحلزون سام ؟

الحلزونات المخروطية لها أربعة أطراف تبرز من مقدمة الصدفة، بما في ذلك خرطوم يخفي هذا الملحق حربة شائكة قاتلة وتعيق الفريسة إنها تحافظ على الأسماك مقيدة بالحلزون حتى تشلها، والتي غالبًا ما تستغرق ثانية واحدة أو ثانيتين فقط لم يتم تصميم السم في حد ذاته لقتل الفريسة، على الرغم من أنها بالتأكيد قاتلة بدرجة كافية الهدف الرئيسي هو جعلها غير متحركة بدرجة كافية حتى يبتلع الحلزون السمكة بالكامل عندما يلتقط شخص حلزون مخروطي الشكل، فقد يضربه دفاعًا عن النفس اعتمادًا على مكان لسعة الشخص، يمكن أن يكون هناك تورم موضعي أو تنميل أو ألم أو غثيان أو شلل أو صعوبة في التنفس في حالات نادرة، يمكن أن يؤدي إلى الوفاة لا يوجد مضاد للسم، لذلك يعالج الأطباء الأعراض عادة حتى يقاوم جسم المريض السم.


: معلومات عن الحلزون :


الحلزون كائن رخوي تنتمي لمجموعة الرخويات، يطلق اسم الحلـزون على معظم أفراد بطنيات القدم الرخوية، دائماً ما يستخدم الحلـزون قوقعات أو صدفات فوق جسمه لحمايته بسبب طبيعة جسده الرخوي، وهذه بعض المعلومات عن الحلزون:

كيف يزحف الحلزون ؟

الحلزون يزحف معتمدا على قدمه العضلية البطنية، بموجات من الانقباضات التي تنتشر إلى الأمام بسرعة ثابتة فهو ينزلق على مادة مخاطية لزجة تفرزها غدة موجودة تحت الشفة السفلية، أن الجهة السفلية من القدم فاتحة اللون وناعمة على عكس باقي الجسم فهو غامق اللون ومغطى بخطوط عديده.


قوقعة الحلزون :

القوقعة تحتوي على خطوط النمو الرفيعة، موازية للفتحة التي توجد بها، والتي تعادل الأوضاع المتوالية التي يأخذها طرف القوقعة أثناء نمو الحيوان أن الحلزون قادر على إصلاحها عندما يصوم، يغلق الحلزون قوقعته صانعا صدفة مكونة من طبقة جيرية وطبقة مخاطية.

قوقعة الحلزون

قوقعة الحلزون


غذاء الحلزون :

يتكون غذاء الحلزون لا سيما من الأوراق (الكرنب) وأيضا من الحلويات يفضل أيضا الفاكهة (خاصة الفراولة والشمام) الحلزون من آكلي العشب يملك رئة تقع في منطقة الجسم المحمية بالقوقعة.


الحلزون كائن خنثي :

الحلزون كائن خنثي يضع بيضه في حفر يحفرها بنفسه في الأرض بعد فترة تمتد من أسبوعين لثلاثة أسابيع، يفقس البيض عن حلزونات صغيرة ذات قواقع شفافة ويعمر الحلزون لمدة خمس سنوات تقريبا.

الحلزون كائن خنثي

الحلزون كائن خنثي


أسلاف الحلزون :

يعتبر أسلاف الحلزون من أقدم أنواع الحيوانات المعروفة في العالم هناك أدلة أحفورية على بطنيات الأقدام البدائية التي يعود تاريخها إلى أواخر العصر الكمبري هذا يعني أنهم عاشوا قبل ما يقرب من 500 مليون سنة.


أنواع القواقع :

توجد أنواع عديدة من القواقع، لكنها تختلف اختلافًا جوهريًا لأنها مائية أو أرضية الأول يتكيف للعيش في البحر أو في مسطحات المياه العذبة، لكن الأخير يعيش حصريًا على الأرض، رغم أنه في المناطق الرطبة.


بطينيات الأقدام :

يمكن أن تتكيف بطنيات الأقدام مع مجموعة متنوعة من الظروف المعيشية، ولا تتطلب كميات كبيرة من الطعام لقد تمكنوا من التطور باستمرار للبقاء على قيد الحياة في الظروف المحيطة بهم والتي وجدها العديد من الباحثين رائعة للغاية.

بطينيات الأقدام

بطينيات الأقدام

 

جميع الحلزونات الأرضية هي رخويات بطنيات الأقدام، مما يعني أنها تنتمي إلى نفس مجموعة الأخطبوطات، والتي تعد جزءًا من فصيلة Mollusca في الوقت نفسه، هم أعضاء في فئة Gastropoda، والتي تشمل جميع القواقع والرخويات كونها رخويه يعني عدم وجود هيكل عظمي داخلي وعظام.


جسم الحلزون :

يتكون جسم الحلزون من القوقعة والعضلات والقذيفة الملفوفة، تستخدم القوقعة لحماية جسده الرخوي، يتميز الحلزون بألوانه الزاهية الأصفر والبرتقالي والأحمر أو قد يكون له ألوان هادئة مثل: الأبيض والرمادي والبني.


الحلزون المخروطي :

الحلزون المخروطي هو عائله كبيره جداً تتكون من 600 نوع من القواقع البحرية وهذه الأنواع سامه وقاتله، تتنفس القواقع التي تعيش على الأرض عن طريق الرئتين أما تلك التي تعيش في المياه العذبة تعتمد على الخياشيم للتنفس أثناء تواجدها في الماء.

الحلزون المخروطي

الحلزون المخروطي


هل يأكل الإنسان الحلزون ؟

يستخدم الإنسان غذاء الحلزون منذ آلاف السنين، ويتم استغلال أنواع الصدفيات والقواقع كأدوات للتزيين، ويتم استخدام غذاء الحلزون في المدن والبلاد الآسيوية أكثر من باقي العالم، ويستخدم أيضا في أستراليا وأمريكا اللاتينية وهناك يستخدم وجبه أساسيه وليس ترفيهيه.


حاسة النظر عند الحلزون ؟

لا يعتمد الحلزون على حاسة النظر لأنها بدائية جداً ولكنه يعتمد على حاستي اللمس والشم، الحلزون لا يمتلك أي أسنان ولكنه يمتلك جهاز يتكون من التوقعات التي تشبه الأسنان المصغرة ما تستخدم في طحن الطعام.

هل يأكل الإنسان الحلزون

هل يأكل الإنسان الحلزون


شارك بكتابة تعليق